منتديات قصر العلوم وثقافة العامة
اهلا وسهلا بالجميع معنا في المنتدى ان كنت زائرا فلا تتردد في التسجيل وان كنت عضوا فننتظر دخولك ولا تنسو ان تشاركونا بمواضيعكم وردودكم وتبادلكم الاراء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تعالى اهلا وسهلا بكم هذا المنتدى من أجل الارتقاء فلنحسن الانتقاء ولنكثر من العطاء منتدى تربوي تعليمي تثقيفي رياضي وكذلك للترفيه عن النفس وشامل لأشياء عديدة لا تنسو ان تكونو أعضاءا يساهمون في البناء ونفع الاخرين
اهلا وسهلا بالجميع معنا في المنتدى ان كنت زائرا فلا تتردد في التسجيل وان كنت عضوا فننتظر دخولك ولا تنسو ان تشاركونا بمواضيعكم وردودكم وتبادلكم الاراء


منتديات قصر العلوم وثقافة العامة سبيلك لنجاح والتفوق في حياتك كما يتيح لك منتديات قصر العلوم التسلية والترفيه زيادة على خدمات أخرى و من منتدياتنا ( الثقافة العامة، التعليم المتوسط والثانوي ، الشريعة الإسلامية ، ألعاب ، موسيقى ، برامج حاسوبية ، ........)
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هذا ما جنته نفسي علي ( رواية )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير
المدير
avatar

عدد المساهمات : 156
تاريخ التسجيل : 13/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: هذا ما جنته نفسي علي ( رواية )   10.05.10 0:23

الصبح في بيت قوم بو سيف ..عايشه نشت الصبح من وقت تريقت وسارت لانه الباص اييها من وقت ولازم تلحق عليه..اما ام سيف كانت يالسه في الصاله من راحت بنتها لين ما سيف نش من الرقاد عشان تضمن انه يتريق وما يطلع من غير ما ياكل شي..
سيف: صباح الخير امي
ام سيف: صباح النور هلا يا ولدي سيف تعال امي كل شي قبل لا تروح
سيف: ماابغي شي امي بسير
ام سيف: اذا كان لي خاطر عندك يالله كل قبل لا تسير
سيف: كله ولا امي الغاليه خلااص باكل
ام سيف: هي جي ابغيك يا ولدي
ياكل سيف علشان خاطر..وهو ياكل يتصل فيه حمد
سيف: الو
حمد: اهليين تراني اترياك برع هاا
سيف: وامنوا قالك اني انا بداوم سير روحك انا برقد
حمد: اوهوووو سيف نحن شو قلنا
سيف: سير لااااا انا قلتلك ما مني فايده يلا باي باي
حمد: خلاص يعني مب ياي
سيف: هههه دقيقه واكون عندك
حمد: اوووووو سيفوووووو قمت تسولف اشوفك
سيف: قول ماشاءالله لا تحسدني
حمد: ههههه لا يا ريال ماشاءالله والف ماشاءالله انا ماصدقت تتحسن شوي
سيف: ههههه اوكي خلااص انا بييك الحين
حمد: اوكي باي
سيف: باي
.......................
في بيت قوم بو احمد..وبعد ما راحوا احمد وبو احمد الشركه كانوا يالسين اسماء وشيماء وام احمد..وعفراء الي الكل مستغرب من قعدتها وياهم..
اسماء: عفرووو غريبه ناشه من وقت اليوم مو من عوايدج
عفراء: ههههه تعرفين بعد يا مرت اخوي اتولهت عليكم..((ما تبا تقول انه من الفرحه قاعده وياهم لانها بتطلع ويا حبيبها سعيد اليوم))
شيماء: عفرووو اعترفي اكيد في شي ثاني
عفراء: ههههه شو شي ثاني انتي بعد تعالي انتي ماوراج جامعه؟
شيماء: جان زين والله وراي من الساعه 3 لين الساعه 5
ام احمد: الله يوفقج يا بنيتي سيري رقدي الحين وانا بقومج الساعه 3
شيماء: لا امي بقعد معاكم شوي وبعدين بسير
ام احمد: خلاص بكيفج فديتج
عفراء: امي من الحين اقولج تراني بطلع فيلليل
ام احمد: وعلى وين ان شاء الله
عفراء: امي بطلع ويا ربيعتي الي قلتلج عنها
ام احمد: ووين تبون تسيرون
عفراء: اوووو امي شو هو تحقيق بنسير انحاوط
اسماء: عفراء ماتلاحظين انه طلعاتج بدت تزيد
عفراء: لاا والله..ومن متى انتي تتدخلين في طلعاتي ويياتي..وانتي اشلج اصلاا انا امي وابوي ماقالولي هالكلام انتي يايه اتقولين جيه
ام احمد: اشفيج انتي اسماء ماقالت شي عشان اتصارخين عليها جيه وهي الصاجه طلعاتج بدت اتزيد
عفراء: امي اشفيييج ليش تشوفيني ياهل جدامج انا كبرت خلاص وانا الي مسؤوله عن نفسي محد له خص فيني وانتي يا اسموووو لا تيلسين تخربين عقل امي علي تراج بتندميين صدقيني ما في الا هالاشكال بعد ..الله يلعن اليوم الي ييتوا وسكنتوا عندنا
وعلى طول تسير فوق حجرتها ولا تسويلهم سالفه
اسماء(([بحزن)):عمتي والله انا ما قلتلها شي والله ما كنت قاصده ليش جيه تقول شكلنا ثقلنا عليكم
ام احمد: لا فديتج يا اسماء لا تقولين جيه الا مالين علي البيت والله بس اعذريها عفراء تراها من يومها جيه لسانها طويل وانا تعبت وياها
شيماء: لا امي عفراء ماكانت جيه بس هاليومين ماادري شو بلااها متغيره علينا ..اسماء فديتج ما عليج منها انتي بس ما يخصج فيها لاترمسنها ولا ترمسج
اسماء: والله لولااج انتي يا عمتي ولولا شيما كنت بقول حق احمد بنرد بيتنا
ام احمد: افا عليج يا اسماء تردون بيتكم وبيتنا خالي ليش عاده وعلى عفروو مثل ماقالتلج شيما لا ترمسج ولا ترمسينها خلااص..((تتنهد))...والله ماادري شو بلاها هالبنت
شيماء: ما عليه يا امي انتي بس حاولي تتقربين منها وتعرفين شو فيها انتي الوحيده الي تستحملينها ويمكن تتجاوب معاج في الكلام
ام احمد: الا قولي بالعكس من اقولها كلمه ترد علي عشر
اسماء: عمتي شو رايج تكلمين عمي
ام احمد: لا مافيني يا اسماء تعرفين بعد عمج محد يقوله شي يسوي من الحبه قبه
اسماء: خلاص عيل عمتي عفراء مب صغيره انتي لا تحاتين
شيماء: خلاص انا شكلي بسير ارقد
ام احمد: هي سيري فديتج
شيماء: بس امي قوميني مو تنسيييين
ام احمد: ان شاء الله
وتسير عنهم شيماء فوق في حجرتها وترقد شوي قبل لا تسير الجامعه
ام احمد: خلاص عيل يا اسماء دام انه تمينا بروحنا قومي خلنا نسوي الغدا
اسماء: اوكي عمتي يالله نسير
...............................
الظهر في بيت قوم بو خليفه..خليفه توه راد من الدوام ويشوف سالم وامه يالسين في الصاله..
خليفه: سلام
ام خليفه: وعليكم السلام حتى السلام ما قمت تسلمه علينا من خاطرك
خليفه: مالي خلق حق هالرمسه الحين الغدا زاهب والا لا
ام خليفه: هي زاهب
خليفه: شو تتريين يعني اسير انا واييبه من المطبخ سيري ييبيه اهني
تنش ام خليفه وتسير المطبخ عشان اتيب الغدا
سالم: انت ليش ترمس امي جييه
خليفه: جب ما يخصك انت
سالم: شو اصغر عيالك تقولي جب
خليفه: اوهووووو انت ويعدين وياك مافي الا اليهال بعد
سالم: خليفه ممكن اقولك شي
خليفه: قوول خلصني شو تبا
ينش سالم ويسير يقعد يم خليفه..
سالم: امممم انا شفت مرتك امس فيلليل في مطعم
خليفه: انزين وخير يا طير يعني شو تباني اسوي
سالم: امممم شفتها ويا شلة شباب
خليفه: هههههههههههههههههههههههه شلة شباب اونه هههههههههههههه مووووووووزه مووووووزه تعالي فديتج بسرعه
وتطلع موزه من الحجره..
خليفه: هههههههههههههههه تعالي سمعي هذا شو يقول
موزه((وهي تطالع سالم باحتقار)): شو يقول
خليفه: ههههه اونه شافج في المطعم ويا شلة شباب ههههههه
موزه: واااااااااااابويه عليك اشقد تخرط انته والله اني كنت ويا ربيعاتي انت ليش جيه بس تبا تتبلى علي وبس صج ما تستحي على ويهك وجدام ريلي بعد تقول هالكلام ..خليفه شوف عاد يكون لعلمك انا مااقدر استحمل اكثر عن جيه يا انا يا هم في البييت..وعلى طووول تدش حجرتها ..وطبعا خليفه وراها
خليفه: موزه فديتج اشفيج والله انا مستحيل اصدق كلام واحد ياهل تافه مايعرف كوعه من بوعه
موزه: لاا عااااد يا خلييفه انا مااقدر استحمل اكثر عن جييه وانا قلتلك يا انا يا هم في البيت عيل انت ترضى يقولون جيه عني انا بس ما ينلام هو ياهل ما يعرف هالسوالف كله من امك هاي الي ورا ها كله انا اعرف تبا الفكه مني..وانت قولي الحين اطلع والا هم يطلعون
خليفه: لااااا يا عمري والله ما تطلعين انتي الداخله وهم الطالعيين فديتج
وعلى طول يطلع خليفه ويروح الصاله يشوف امه وسالم قاعديين
خليفه((بعصبيه)): يالله طلعوا من هالبيت انتي وياااه ماابغي اشوفكم اهني
ام خليفه: انت شو تقووووووول نطلع وين نسيييير
خليفه: تسيروووووون مكان ما تسيرون بسرعه
سالم: انت اييييييييه مو من حقك تطردنا من البيت فاهم والا لا
خليفه: انت جااااااب ما يخصك يا دياية امك بتروح وياها وين ماراحت
ام خليفه: حسبي الله عليييك من ولد جي تسوي فينا هاي آخرتها تطرد امك واخوك من البيت مو منك من ها هذيج الي داخل هي الي توزك علينا
ويسير خليفه وهو مفول عليها بلقووو ويسحبها من ايدها لين باب الصاله وسالم اي شي يحاول يسحب خليفه من ورااا بس ماشي فايده خليفه اقوى بوايد..
سالم((يصارخ)): هد امييييي يالحقيييييييييييير هدهاااا سييير عند الصايعه مرتك يا استكانه مرته
خليفه يهدها ويطلع برع على طوووول ..اما ام خليفه فطايحه عالارض وماتتحرك..
سالم((وهوو يصيح)): اميييييييييييييييييييي قوووووومي الله يخليييج قووومي انا مالي غناة عنج قوووووومي..
تطلع موزه من حجرتها وتشوف شو صاير..
موزه: هههههههههههههه والله اشكالكم تضحك ..عشان مره ثانيه تحترم نفسك وتعرف اني مب سهله..هههههههه خاطري اصوركم وانتوا جييه ببروزها وبحطها في حجرتي وكلما شفتها ايلس اضحك هههههههههه
سالم ما يعرف شو يسوي ما يهتم في كلامها وعلى طول يتصل في الاسعاف عشان اييون ياخذون امه..
...........................
في بيت فيصل..وفي هالبيت العود الي جنه قصر..طبعا عبير الحين ما تيلس في البيت الا وهي كاشخه باللبس والمكياج هذا الي معلمينها اهل فيصل اتسوييه ..صح انها مب متعوده على جيه بعدها بس مع الايام بتتأقلم مع الوضع..
وهي يالسه تتطالع التلفزيون يدش ريلها فيصل وشكله توه راد من الدوام..
فيصل: سلام عليكم
عبير: وعليكم السلام هلا
فيصل: اهليين حياتي اشحالج اليوم
عبير((تنزل راسها تحت)): بخير
فيصل: هههه اشفيج انتي لين الحين تستحين مني خلااص صرت ريلج انا
عبير: شو اسوي احس بعدني مب متعوده
فيصل: ما عليه حبيبتي بتتعودين المهم قولي حق البشاكير خلهم يزهبون الغدا تراني يوعان
عبير: ههههه وامنوا قال انه البشاكير مسوين الغدا احم احم انا الي مسويه وانا الي بزهبه لك
فيصل: عبير انتي بعدج عروس وبعدين انا ليش يايب كل هالخدم عشان يخدمونج مب انتي اتدشين المطبخ وبعدين انا ما طلبت منج اتسوين ليش متعبه روحج
عبير: اشفييييييك فيصل سويتلي سالفه انا احب اسوي الغدا روحي وماابغي الخدم يسوونه وبعد عشان تطعم طباخي اشوف ايعيبك والا
فيصل: هههه اذا جيه خلاص ما عليه بنطعم بس ديري بالج ترى اذا حلو كل يوم بأذيج وما باكل شي غير من ايدج
عبير: هههه الله يستر عيل ان شاء الله ما يكون حلو
فيصل: لا انا متأكد انه بيكون حلو مثل راعية الطبخه..
عبير: هههه..
يرن موبايل عبير..
عبير: هلا والله فديت اخوي انا
سالم: عبيييييييير لحقي علي يا عبير امي في المستشفى


الجزء السابع عشر..
في المستشفى..عبير وسالم مب قادرين يهدون من بعد ماقالهم الدكتور انه امها يتها جلطه في المخ وما يقدرون يشوفونها ولا يرمسون معاها لانه حالتها خطره لين الحين ..وفيصل يحاول يهديهم بس ماشي فايده..
فيصل: افا عليك يا سالم ان شاء الله امك بخير ما عليك من الدكاتره الي اهني لو تبون من الحين بناخذها وبنعالجها برع
سالم((وهو ييصح)): قلت حق الدكتور بس قال ماشي فايده
عبير((وهي منهاره)): ااااه يا امي ليتني انا الي مكانج ومب انتي ..
فيصل: بس يا عبير مب زين هالي تسوينه بنفسج ان شاء الله امج بتصير زينه وهي مب اول وحده اتيلها جلطه في المخ وايدين صار لهم جيه والحمدالله عايشين حياتهم
عبير: بس يا فيصل انت ماسمعت الدكتور شو قال .. قال انها حتى لو عاشت بتكون مشلوله اتعرف شو يعني مشلوله ااااه الله ينتقم من الي كان السبب الله ينتقم منه
فيصل: معقوله خليفه يطلع منه هاا كله!!!! ..طاح من عيني الصراحه حد يسوي بامه جيه
عبير: والله ان صار في امي شي ما بسامحه طول عمري
فيصل: لا ان شاء الله ما بيصير فيها شي انتوا بس اذكروا الله وادعو لها بالشفاء
سالم: ااااه الله يشفيج يا امييه.. عبير ردي البيت ويا ريلج انا بتم اهني عندها
عبير: لااااا انا مستحيل اهد امي بتم وياها
فيصل: هي بس يا عبير قعدتج اهني مامنها فايده الدكتور مابيخليج اتشوفينها..وانت بعد يا سالم نفس الشي شو رايك اتي البيت عندنا فاضي ومافيه حد غيري انا واختك
سالم: لا يا فيصل انا بشوفلي شقه على قدي وبسكن فيه ما بثقل عليكم
فيصل: افااااا شو تقول يا سالم افا عليك انت بس بيت اختك فاضي وتسير تاخذلك شقه ليش عاد
عبير((صوتها خشن من الصياح)): هي يا سالم انت بتقعد عندنا
فيصل: والحين يالله خلونا نروح
عبير: لا يا فيصل خلني اقعد عند امي مااقدر اودرها واروح
فيصل: الله يهديج يا عبير تقعدين اهني شو بتسوين غير انج تصيحين واتعذبين عمرج اكثر فديتج قومي خلنا نروح الحين وانا اوعدج من باجر الصبح اخليج تقعدين عندها لين فيلليل صح انه قعدتج ما منها فايده بس شو اسوي بج عشان ترتاحين
عبير: خلااص يا فيصل الي تشوفه
وتقوم عبير من مكانها وتروح مع فيصل وسالم البيت..
.................................
في بيت قوم بو سيف..ام سيف كانت يالسه في الصاله تتطالع تلفزيون كالعاده اما عايشه توها ناشه من الرقاد وتسير على طول تقعد عند امها..
عايشه: امي اشحالج
ام سيف: هلا عواش فديتج انا بخير انتي اشحالج
عايشه: تمام الحمدالله امي
ام سيف: سمعتي الي صار في ام خليفه يا بنتي
عايشه: شو صار فيها امي
ام سيف: ليش عبير ما قالتلج..مااتصلت فيج
عايشه: لا اميي ما قالتلي اتعرفين انا آخر مره رمسيتها يوم العرس كان بس ما رمستها بعدين وهي ما تنلام بعد امي متزوجه الحين وانا قلت مابزعجها
ام سيف: هي ما عليه يا امي زين تسوين بس انا سمعت انه امها امرقدينها في المستشفى وعندها جلطه في المخ والحين حالتها صعبه
عايشه: حليييييلها ما تستاااهل وليش استوابها جيه امي
ام سيف: انا سمعت والله اعلم انه ولدها خليفه طردها من البيت هي وولدها سالم الي من كمن يوم راد البلاد
عايشه: حسبي الله علييه من ولد خييبه يطرد امه من البيت بس مو منه يا اميي اكيد من مرته هاي النسره عبير دايما كانت اترمسني عنها نسره
ام سيف: بس يا عايشه مب زين جي ترمسين عن الناس ..المهم نحن لازم نزورها
عايشه: هي والله لازم نزورها بس منو بيودينا
ام سيف: بناخذ تاكسي يا امي الا هو مستشفى خليفه جريب
عايشه: لا اميي شو ناخذ تاكسي خله سيف يوصلنا
ام سيف: مااظنتي يرضى بس انا بقوله..
بعد ما خلصت ام سيف كلامها على طول طلع سيف من حجرته وهو كاشخ وشكله بيطلع..
عايشه: عمرك طوييييييييييييل..لو كنا يايبيين طاري المليون احسن
سيف: اكيد تحشون فيني
ام سيف: لا فديتك ما نحش فيك ولا شي كنا نقول تودينا المستشفى عند ام خليفه ..
سيف: وشو بلاها
ام سيف: يقولون عندها جلطه في المخ
سيف: اوووووو ما تستاهل خلااص متى تبون تسيرون
ام سيف: بنسير باجر ..
سيف: خلااص امي بوديكم
ام سيف: مب جنك بتطلع يا ولدي
سيف: هي امي بطلع ويا حمد تامريني بشي
عايشه: اوووب اوووووب لاا لاا في تطور
ام سيف: لاا امي الله يحفظك دير بالك على عمرك
سيف: اوكي امي يالله مع السلامه
ام سيف: مع السلامه..
ويطلع سيف من عندهم..
عايشه: اميييي مو ملاحظه انه سيف تغير ورد شرات قبل شوي ..رد دوامه وقام يطلع ويا ربعه
ام سيف: هي والله يا عويش والله ماتتصورين اشقد استانست من هالتغيير الله يخلي ربيعه حمد الفضل يرجعله الله يخليه لمرته وعيااله يارب ويحفظلي سيف ان شاء الله يا رب
عايشه: آميين الله يسمع منج يا اميي
...........................
في بيت قوم بو احمد ..الكل قاعد بالصاله ويتريون العشا..
احمد: اففف امي انا يوعان وين العشا ماصارت
ام احمد: اتريا اشوي انزين بييبونه
شيماء: عاد اليوم اسموو هييه الي مسويه العشا يا حظنا
احمد: هي اتخسين انزين محد بيجيس طباخ زوجتي الا انا
اسماء: هههههه ما عليكم منه من اليوم مب عارف شو يقول
بو احمد: ههه ونحن شو ناكل عيل
احمد: واله عاد يا ابويه اتصرفوا خله امايه تطبخلك انا مرتي طابخه حقي
ام احمد: هههههه اسمييك انت يا احمد اشفيك طابخه حق الكل هييه اقص ايدي اذا كلت الاكل كله عاد اسماء يوم تطبخ جنها بتعزم الفريج كله تطبخ وايد
اسماء: هههه حرام عليج عمتي ابغي اغذي ريلي
بو احمد: وييين انا يحلييلي محد يغذييني اشضعفي صاير
شيماء: ههههه يحليييلك ابويه خلاص ترى امي عيزت الحين وماتقدر تهتم فيك
ام احمد: صخي شيوووووم انا بعدني شباب بس ابوج اتعرفينه مايبين شي بعينه موووول
احمد: ههههه يحلييلك يا ابويه والله مظلوم
بو احمد: هي والله مظلوم يا احمد شكلي باخذلي وحده ثانيه تهتم فيني
ام احمد: هيييه سيير سييير الباب مفتوح شو تتريا هالي ناقص بعد شيا ب آخر زمن
شيماء: ههههههه شفت ابوي كيف امي تحبك
بو احمد: هههههه اعرفها انزين بس ماتبغي تعترف جدامكم
تنزل من الدري وهي بكامل كشختها..لابسه تنوره قصيره لونها عنابي ويا بووت وقميص قصير لونه وردي ..لابسه عليهم عباه طبعا..وكانت حاطه مكياج وردي الي كان خبااال عليها وطالعه قمر اليوم ..وهي نازله من الدري كانت ميوده عبايتها وشيلتها شافت الكل متيمع في الصاله والكل يالس يطالعها باستغراب..
ام احمد: على وين ان شاء الله؟؟؟
عفراء: اوووو اميييي انا قلتلج بطلع
بو احمد: وويين سايره ان شاء الله
عفراء: سايره ويا ربيعتي السوق
احمد: والي يروح السوق يكشخ كل هالكشخه
عفراء: انت ما يخصك فيني امي وابوي بس الي يسئلوني والا مرتك مشيشتنك علي
اسماء: .................
احمد: مايخصج في مرتي فاهمه والا
عفراء: اووووو انا طالعه باااي
تلبس الشيله والعباه وتطلع ولا تسويلهم سالفه
احمد: ابوي انت كيف تخليها تطلع وهي جييه
بو احمد: ما عليه يا احمد اختك كبيره وما ينخاف عليها
احمد: والله ماادري كيفكم انا مالي خص فيها انتوا معطينها حريتها زياده عن اللزوم
ام احمد: شو اسوي يا احمد انا تعبت وياها بس انا اعرف عفراء اختك عاقله واتعرف الصح من الغلط
احمد: كيفكم والله بس انا اشوفها واايد متغيره واعتقد انكم ملاحظين هالشي
ام احمد: هالتغيير انا ذابحني يا احمد خاطري اعرف ليش جيه استوابها
بو احمد: انزين كلميها يا مريم انتي كله هادتنها وبس
ام احمد: جي تعطيني فرصه اقولها اتهب بويهي وتعصب..المهم ما علينا منها الحين يالله العشا زاهب ..
ونشوا كلهم واتجهوا الي طاولة الطعام الي مسوينلها حجره خاصه ...
....................................
في بيت قوم بو خليفه ..الي صار الحين بيت خليفه بروحه كان يالس في الصاله ويا موزه ..
موزه: هييه الحين الواحد يقدر يرتاح افف ما بغينا
خليفه: هي والله صدقتي حبيبتي ما بغينا نفتك منهم الحين انا مرتاح لاني وياج
موزه: يا بعد عمري والله
خليفه: بس للاسف بغييب عنج ثلاثة ايام
موزه: لييييش؟؟
خليفه: بسافر من الدوام حبيبتي ..عاد انتي اكيد بتسيرين بيت اهلج ما بتيلسين اهني بروحج
موزه((مرتبكه)): هاااا ... اهليي ..لاا لاا عادي حبيبي بتم بروحي بخلي ربيعاتي ايون عندي..((ماتبا تقول انه اهلها ما يبونها وكانوا متأذيين منها وصدقوا تعرس وحلفوا ماتدش موزه بيتهم من بعد ما تعرس..))..
خليفه: هي بس انتي من زمان مب زايرتنهم ..وبعدين ربيعاتج ما بيباتون عندج اكيد امم لاا لاا الصراحه انا اخاف عليج
موزه: امم ...ها..لا ليش ازورهم انا دوم اتصل في امايه وتطمن علي واطمن عليها وبعدين عادي بخليهم يباتون انت بس سافر ولا تحاتي
خليفه: خلااص فديتج الي تشوفينه انا بسير ارقد الحين لان وراي نشه باجر من الصبح بسير المطار
موزه: هي ما علييه تروح وترد بالسلامه ان شاء الله
خليفه: الله يسلمج والله بشتاقلج
موزه: وانا بعد
خليفه: خلااص حياتي انا بسير انتي بتمين؟؟
موزه: هي انا بتم مب يايني ارقاد
خليفه: اوكي يالله تصبحين على خير
موزه: وانت من اهله..
ويروح خليفه حجرته اما موزه متشققه من الوناسه وعلى طوول بتتصل في خالد..
خالد: الووو
موزه: هلا والله
خالد: شو تبين متصله الحين
موزه: امممم يابتلك خبر حلووووو
خالد: شووووو
موزه: ههههههههه الاهبل بيسافر ثلاثة ايام ابغيك اتي عندي البيت
خالد: هههههههه حلفي
موزه: ههههههه والله حبيبي باجر اول ما بيطلع بتصل بك اوكي ابغيك اتيني البيت
خالد: ههههههه تامرين امر انتي بس
موزه: ههه خلااص اوكي يالله بااااي
خالد: باااي
...............................
اما في بيت فيصل وعبير..كانوا يالسين في الصاله وفيصل كان يايب اهله عشان يهدون عبير الي من ردت من المستشفى وهي على هالحاله كله تصيح ..
ام فيصل: عبير امي لا تسوين في نفسج جيه ان شاء الله امج مافيها شي
شذى: عبير فديتج هدي مب زين جي تسوين
عبير: الدكتور قال حالتها خطيره
نوره: ما عليج من الدكاتره وايد يقولون والله امج مب اول وحده يستوي فيها جيه
عبير: بس والله ارتحت يوم شفتكم حوالي
ام فيصل: افاا عليج انتي وحده من بناتي الحين
عبير: فديتج عمتي ما تقصرين
علياء: عبير امج ليش جيه استوات فيها
ام فيصل: عليوو صخي ما يخصج انتي
عبير: خليها عمتي والله لا يسامحه الي كان السبب
شذى: مب زين جييه يا عبير لا تدعين على حد الله يسامحه واكيد آخر شي بيعرف انه ها الي سواه غلط
فيصل: عبير سيري شوفي اخوج سالم شو يبغي اشوفه واقف اهناك وشكله مستحي ينزل
وتنش عبير وتشوف اخوها سالم شو يبغي ..
عبير: هاا سالم
سالم: هلا عبير منو يالس عندج؟؟
عبير: اهل فيصل يايين عادي تعال اقعد معانا
سالم: لا عبير استحيي انا ابغي اطلع ويا عادل يترياني برع بس مب عارف كيف اسير له واهل فيصل اهني
عبير: عادي سلم واطلع
سالم: انزين يالله بيي وياج
وينزلون سالم وعبير..
سالم اول ما بيشوفها يحس بشي غريب بداخله وحس انه بعالم ثاني وكله تم يطالعها وسرح فيها لين ما استحت هي ونزلت عينها تحت بعدين شل عيونه عنها وحس انه احرجها..
عبير: يحلييله اخوي كان بينزل بس مستحي
ام فيصل: وييي يا سالم يا ولدي تستحي من امنوا انا شرات امك وهذيلاا خواتك
سالم: هلا خالتي اشحالج
ام فيصل: تمام الحمدالله تعال يا ولدي اقعد معانا
سالم: لاا خالتي بسير عادل يترياني
ام فيصل: هييه سير وياه غير جو
طلع سالم من عندهم وكله كان سرحان فيها..
شذى: هذا اخوج ماشاءالله
عبير: هي اخوي اصغر واحد
علياء: ههههه كشخه اخوج
عبير: هههه تبينه؟؟؟ نخطبها لج
علياء: جان بيترياني لين مااخذ الدكتورااه هييه
عبير: هههه لاا لاا اخاف لين هاك الوقت اخوي ميود العصاا ويمشي مافينا..وعبير تسولف بس مو من خاطرها..
اما نوره..ماتدري ليش حست بغيره يوم علياء قالت هالكلام.معقوله هي بعد حست بنفس احساس سالم ..ما تدري ليش انعجبت في نظراته وهو يطالعها وتمت كله سرحانه فييه..
فيصل: امي شو رايكم تقعدوم معانا هاليوميين لاني اشوف عبير مستانسه وياكم وعالاقل تخففون عنها اما انا ماقدر عليها
عبير: هي والله يلييت ياعمتي اتون تقعدون عندنا ما تتصورون اشقد خففتوا عني اليوم..
ام فيصل: والله انا ماعندي مانع شو رايكن يا بنات؟؟
شذى: وانا بعد نفس الشي عالاقل اهني اقعد اسولف ويا عبير
علياء: الله ونااااااسه انا بعد نفس الشي موافقه
ام فيصل: وانتي يا نوره؟؟
نوره كانت في عالم ثاني وتفكيرها كله في سالم!!
نوره: هااا امي شوو؟؟
ام فيصل: ليش ما سمعتينا شو قلنا
عبير: ههه نوره شكلها في عالم ثاني
نوره: سوري والله ماكنت وياكم عن شو كنتوا ترمسون
فيصل: وفي شو كنتي سرحانه ويا ويهج
نوره: امممم في الدراسه وراء باجر عندي امتحان احياء وافكر في باجر كيف ادرسها
ام فيصل: الله يسهلها عليج يا بنتي كنا نقول نقعد هاليومين عند عبير انخفف عنها
نوره((استاااااااااااانست طبعا عشان سالم)): هيييه اكيييد موافقه انا
عبير: وانا بساعدج باجر في المذاكره باجر ولا يهمج..
ام فيصل: عيل خلااص يا شذى اتصلي حق الدريول خله يودينا انيب اغراضنا
شذى: ان شاء الله امي


وصلوا سعيد وعفراء الشقه بعد ما كتب سعيد ورقة الزواج العرفي ..وتوهم بيدخلون الشقه..
عفراء((خايفه)): سعيد ردني البيت
سعيد: عفراء حبيبتي اشفيج خايفه انتي الحين زوجتي تعالي خلنا نستانس
عفراء: يا بعد عمري ياسعيد يعني اكيد بتي وبتخطبني
سعيد: هي اكيييد انتي الحين في ذمتي خلااص اعتبري نفسج زوجتي وبس يرد ابوي من السفر برمسه عنج
عفراء: اممم انزين يالله خلني اشوف الشقه
سعيد: يالله تعالي براويج بس افصخي عباتج وشيلتج انتي الحين زوجتي
عفراء: لاا سعييد استحيي
سعيد: يالله عاد عفااري عشان خاطري
فصخت عبايتها وشيلتها..
سعيد: واااااااااااااااااااااااو شو هالملاك الي اشوفه جدامي
عفراء: ههه سعييد لاا تبالغ عاد
سعيد: والله انج قمر يا عفراء..يالله هاتي ايدج خلني اروايج الشقه..
عفراء: اوكي يالله..
سعيد: بس اقولج بتابتيين عندي اليوم في الشقه هااا نحن تونا متزوجيين ابغي استانس معاج هالليله
عفراء: لاا لاا لاا لاا سعيد مااقدر واهلي؟؟!!!!
سعيد: امممم انتي غلقي موبايلج الحين وباجر اذا قالولج شي قولي كنت ويا ربيعتي واصرت علي ابات عندها
عفراء: اممم خلااص اوكي..وهالموبايل وغلقنا يالله ابغي اشوف الشقه
سعيد: اوكي يالله..



الجزء الثامن عشر..
الصبح ..في بيت قوم بو سيف ..ام سيف كانت محتشره على سيف الي مب طايع ينش من الرقاد مستغل الفرصه لانه اليوم الخميس وماشي دوام وام سيف تبا تسير المستشفى عند ام خليفه ..اما عايشه فجهزت عمرها وقعدت..
ام سيف((وهي طالعه من حجرة سيف)): اففف تعبت منه ليين ما نش
عايشه: هههه امييي تعرفين سيف اذا رقد صعب انه ينش بسهوله
ام سيف: هي والله صدقتي يا عايشه وانتي شو جاهزه والا بعدج؟؟
عايشه: انا جاهزه اميي بس بلبس الشيله والعباه وخلاص
ام سيف: انزين انتي اتصلتي في عبير تقولين لها نحن يايين
عايشه: هي اميي اتصلت فيها امس وقلتلها
ام سيف: وهي شخبارها؟؟
عايشه: هي زينه اميي احسها مب شرات قبل واهل ريلها كانوا عندها يخففون عنها
ام سيف: هي اهل ريلها زينيين والريال بعد ما ينعاب بس يمكن كانت متغيره عشان امها
عايشه: هي اميي انا بعد اقول جيه الله يعينها بس
سيف: هااا امي جاهزين والا بعدكم
عايشه: نحن جاهزيين ونتريا حضرتك لين ما تنش
سيف: غريييييييبه عواااااش جاهزه قبلي
عايشه: ههههه شفت عاد
ام سيف: يالله بسكم اتأخرنا ترانا خلونا نسير وانت يا سيف امي مجهزتلك الريوق وصلنا وتعال كل
سيف: خلااص ان شاء الله امي
الكل نش وتوهم بيطلعون يسمعون صوت الجرس..
ام سيف: منو يايينا الحييين
عايشه: ماادري اميي اسير اشوف؟؟؟
سيف: لا قعدي انا بسير..
ويسير سيف يشوف منو عالباب..
ميثه((مستحيه ومنزله راسها تحت)): سلام عليكم
سيف: وعليكم السلام
ميثه: عاييشه موجوده؟؟
سيف: هي بسير بزقرها..
ويسير سيف يزقر عايشه وميثه تترياها
عايشه: هلا والله ميثووووووووووه
ميثه: اهليييين ويا هالرااااس ليش اتخلين اخوج يبطل الباب انا ماقلتلج بييكم الصبح
عايشه: هههه اووووووو والله اتصدقين نسييييييييت
ميثه: ويا هالويه والحين بعد شكلج بتطلعين
عايشه: هييه بسير ويا امي عد ام ربيعتي تعالي ويانا انزيين
ميثه: لااا استحيي ..عند امنوا نحن نعرفهم؟؟
عايشه: قوم بو خليفه امج تعرفها تعالي انزين
ميثه: خلااص الي تشوفينه..
...................................
في بيت خليفه.. وخليفه كان مخلص كل شي من وقت ..بند الشنطه وسار يقوم موزه عشان يودعها..
خليفه: موزه حبيبتي نشي انا بروح
بس موزه ما بترد علييه
خليفه: موووووزه حياتي يالله عاد انا بسير الحين نشي
موزه((تبطل عيونها بصعوبه)): هاا بتسير
خليفه: هي انا ساير الحين
موزه: الله وياك
خليفه: ما تبين شي من هناك
موزه: اي شي حلو شفته ييبلي ايااه..((هذا بدل مااتقوله تبغي سلامته.. ))
خليفه: ان شاء الله فديتج عيوني لج..
موزه: تسلم حبيبي ..يالله روح عن تتأخر على موعد الطياره
خليفه: هي يالله بسير مع السلامه بس والله بشتاقلج
موزه: اوكي مع السلامه..
ويشل الشنطه ويطلع من عندها
موزه: اففف فكه ..روحه بلا رده ان شاء الله مابغيت ارتاح..يا سلااااااااااااام خل اتصل حق خالد اييني ..
خالد: هلا والله
موزه: اهليييييييييييييين ..اشحالك
خالد: تمااام ..ها راااح تراني اتريا
موزه: هي يالله اترياك تعال
خالد: اوكي باي
موزه: باي
.....................................
في بيت قوم بو احمد..الكل محتشر ..بو احمد واحمد طلعوا يدورون عليها..اما ام احمد حرقت التلفون من كثر ما تتصل فيها وكله يعطيها مغلق اما شيماء واسماء كانوا قاعدين يهدون ام احمد واسماء حليلها ما تدري تلاقيها من وين والا من وين من ولدها الي ما بغى يمرض الا اليوم ومن سالفة عفراء..
شيماء: فدييييييته انا جان عطيتيييه ادول يمكن ايخف شوي
اسماء: عقب الحين سيري شوفي شو استوا ويا عمتي
شيماء تسير صوب ام احمد..
شيماء: ها اميي ماردت؟؟
ام احمد: لاا مااردت يا شيماء ما ردت كله يعطيني مغلق افف ويا هالبنت الي ناويه ترفعلي الضغط انا ماادري شو استوابها ..
شيماء: اميي انتي هدي اعصابج ..
ام احمد: وييييييين اهدي وييين وانا مااعرف هالبنت وينها من امس فيلليل وهي محد
اسماء: عمتي فديتج لا تسوين في نفسج جييه الغايب حجته معاه
ام احمد: انتي ما عليج يا اسماء سيري ودي ولدج المستشفى ويا الدريول
اسماء: لا عمتي بتريا عمي واحمد ايون بشوف شو سووا
ام احمد: اااااه بنتي ماعرف شو استوى فيهاا
ااسماء: ان شاء الله مااستوابها شي عمتي
يسمعون صوت الباب..
شيماء: امييي اكييد ردت
والكل بيطلع برع..بس مب هييه هذيلا احمد وبو احمد..
ام احمد: هاااا شو سويتوا ما لقيتوهااا
احمد: اميي دورنا عليها في كل مكاان مالها اثر
ام احمد: اااااااااااه يا قلبي بنتي ماادري وينهااا ااااه ان شاء الله اموووت اذا ما ردت
اسماء: عمتي لا تقولييين جيييه ان شاء الله بترد
بو احمد: ياما قلتلج لا تخلينها تطلع قعدي وياها اسئليها شو تسوي وين تروح ووين ترد بس خليتيها عراحتها وقلتي بنتي عاقله وفاهمه ..هاي العاقله والفاهمه شو سوت فينا الحين
احمد: انزين الحين ما ينفع هالكلام ..خلونها ندش داخل
..........................
الظهر ..في المستشفى ..توه طلعوا ام سيف وعايشه وميثه من عند ام خليفه..الي الدكتور طمنهم عليها وقال انها تحسنت اشوي وهالي خله عبير تستانس وخاصة يوم شافت عايشه وسولف وياها حست براحه شوي ..والدكتور خلاهم يدشون عليها بس ما يطولون..
ام فيصل: حلييلهم ام سيف شكلها واايد طيبه والقعده وياها ماتنمل
شذى: هييه حتى عايشه وميثه ينحبوون من الخاطري وعطوني ارقامهم بعد
عبير: هييه عايشه ربيعتي اعرفها من زمااااان اما ميثه اليوم اتعرفت عليهاا مع انه نعرفهم وكنت اشوفها في المناسبات وامي اتعرف امها بس ما سولف وياها غير اليوم وحبوووبه شكلها
نوره: هييه انا بعد دشوا خااطري من اول ما شفتهم
علياء: هي انا بعد
شذى: عاد عليووو والله فضحتنا يلست تسألهم اسئله عجيبه وغريبه
نوره: هههههههه هي اونه انتوا ليش في ويهكم في حبووووب تقربون حق بعض
عبير: ههههههههههههههههه الله ياخذ ابليسج يا عليوووووو بس ماعليكم شكلهم سواااالف وخاصة عايشه كله تسولف وما تزعل موول
شذى: ههههه هي والله امبين من اشكالهم
ام فيصل: قولولي الشباب وينهم فيصل وعادل وسالم
عبير: عمتي فيصل رد البيت قال بيتغدى وبيسير يرقد
ام فيصل: هييه زين سواا ونحن منو بيودينا
شذى: امي انا اتصلت في عادل وقال انه اتغدوا في مطعم هو ويا سالم والحين رادين وقلتله يوصلنا البيت
عبير: خلااص عيل انا بخلي سالم اييب سيارته اخاف ما شي مكان كلنا
شذى: لاا فيي مكاان كلنا بنركب في سياره وحده سيارة نيسان بيسدنا
علياء: اوهووووو يعني انا بركب وراااااا
ام فيصل: هي اركبي ورااا شو يعني كله واحد
نوره من يابوا طاري سالم وهي في عالم ثاني كله تفكر فيه ومستانسه لانها بتشوفه في السياره الحين
شذى: يالله اتصل سالم وقال اطلعوا
ام فيصل: يالله خلنا نسير عيل
في السياره ..يتريونهم عادل وسالم..سالم يالس يترياها تطلع عشان يشوفها..وطلعوا كلهم وشافها سالم الي استااانس من شافها هي بالذات..ركبوا السياره ونوره اصرت تركب جدام عشان تشوف سالم عدل وقعدت على جهة االيسار صوب الجامه وام فيصل حذالها وشذى وعبير اما علياء ركبت وراا..

سالم كان حاس في نوره لانها طول الدرب يالسه تطالعه وهو يسوي عمره ما يدري بس مستاانس من الخاطر انه نوره يالسه تطالعه وانها اتحس بالي هو يحس فييه..وكانهم حبوا بعض من اول نظــــــــــــــــــــــــــره..
...................................
في بيت قوم بو احمد..الكل كان قاعد على اعصابه وولا حد منهم اتغدى مالهم نفس وهم لين الحين مب عارفيين عفراء ويين..ولا حتى يعرفون رقم ربيعاتها الا ميثه الي اتصلت فيها شيماء وقالت انها ماتعرف عنها شي ابدا..
احمد: قلتلكم ...قلتلكم انا لا اتخلونها تطلع وهيي جييه قلتوا لااا خلها تطلع
ام احمد: اسكت يااحمد انا الي فيني كافيني
اسماء: بس احمد يعني مااتشوف الحاله الي احنا فيها الحين
احمد: هييه والحين قلتولي بس ..خلااص انا بسكت بشوف شو آخرها وياكم
بعد ما خلص احمد كلامه ..تدش عليهم عفراء وهي متشققه من الوناسه وولا جنها مسويه شي..داشه وتغني ((لمني في محجر عيونك حبيبي وظمني.. خلني اشوف نفسي في عيونك واطمئن )) والكل نش اول ماشافها..
بو احمد((معصب)): اهلا وسهلا ..ما تقوليييلي انتي ويينج فييييييه من امس
ام احمد: هلا ا ميي عفراء هلا فديييتج انتي وييين كنتي والله ان كنا نحاتييج
عفراء: اانتوا اشفييكم
احمد: لا والله !!!!!! وبكل بروود اتقولييلنا اشفيينا وانتي امس فيلليل بايته برع البيت
عفراء: انزين وشو يعني ابات برع البيت وانت انت مايخصك فيني ابوي بس الي يرمس
يسير صوبها وهوو معصب عليها..
احمد: عفرووووو احترمي نفسج تاني سكتت عنج واااايد بتقوليين وين كنت والا اتصرف وياج تصرف ثاني
عفراء: هههههههههههه ضحكتني وانا مافيني ضحكه اقول اخوي حبيبي سير سير عند مرتك حاسبها على طلعاتها ويياتها مب اناا ..الحمدالله ابوي لين الحين حي
احمد: مرتي مب شراتج انتي تطلع انصاف الليالي ومااترد الا هالوقت
عفراء: هههه اشدراك يمكن اتسويها من ورااك
احمد..ما قدر اييود عمره صفعها بالقووو على خدها ..
ام احمد: احمد ..بس عااد مالك شغل في بنتي
بو احمد: لا شو ماله شغل في بنتج..انتي عايبتنج الي سوتها فينا..عفرووو بتقوليين وين كنت والا اصفعج انا بعد..
عفراء((وهي تصيح..لانه الصفعه كانت قويه من احمد)): كنت ويا ربيييعتيي حرام يعني ابااات عندهم في البييت حرام هي اصرت علي ايلس عندها وبعدين كل ربيعاتي جي يسون الا انا الي لازم اسمع كلامكم واخلي ربيعاتي يتشمتووون فيني
بو احمد: اعتقد انه عندج تلفون وتقدريين تتصليين وتستأذنيين منا اول شي
عفراء: تلفوني ماكان فيه جرج
احمد: وليش بيت ربيعتج ما يجرجون تليفوناتهم
عفراء: خذتنا السوالف ونسييت
بو احمد: لا والله نسيتي وخليتينا نحن اهني انحااااتي ..حسبي الله عليج
تسير عفراء فوق وما اتسويلهم سالفه..اما قوم بو احمد صدقوا جذبة عفراء ماعدا احمد الي ماكان مقتنع بس مايقدر يسوي شي وابوه بعده حي.. وها كله من ثقتهم الزايده يعني المفروض بو احمد يطلب من عفراء رقم تلفون البنت عشان يتأكدون انها كانت عندها ويوم قالت انه تلفونها ماكان فيه جرج المفروض انه بو احمد يطلب منها تطلع تلفونها ويشوف بنفسه بس اظاهر انه ثقتهم الزايده هي الي خربت عفراء والله يستر من الياي ..
.........................
فيلليل..في بيت قوم بو خليفه..موزه ماخذه رحتها عالاخر وخاصة انه خالد عندها وبيبات وياها اليوم من زمان وهي تتريا مثل هالفرص ويتها الحين..كانوا في الصاله موزه يالسه عالقنفه وخالد حاط راسه على ريولها وفارش عمره عالقنفه وكانوا يطالعون التلفزيون ويكسرون حب..
موزه: افففففففف ماصدقت افتك من هالاهبل الي كان قاعد عجبدي
خالد: ههههههههههههههه الله يعينج علييه
موزه: ههههههههههه هي والله.. يااااااااااااااي انا مو مصدقه انك بتبات عندي اليوم يا خالد
خالد: هههههههه فديييييتج والله انا مستاانس اكثر عنج يالله عاد عنا ثلااثة ايام ونااااااااااسه
موزه: هي والله ونااااااسه
خالد: حياتي شو رايج انسير نرقد الحين
موزه: اممممممم لا بعده وقت
خالد: خلااص كيفج الي تشوفيينه
موزه: خلااص عيل خلنا نسير..
خالد: اوكي يالله..
وينش خالد من على ريولها وهي بعد توقف طبعا كانت لابسه قصيير وبدون اكمااام ويدشون داخل الحجره..
اول مادشوا داخل..يدش خليفه ووياه شنطته طبعا على طول يتوجه الي غرفة النوم..
بس شو بيسوي يوم بيشوفهم؟؟؟؟!!!!!!!!!!!


الجزء التاسع عشر..
فيلليل ..في بيت قوم بو احمد وبالتحديد في حجرة عفراء..الي تفكيرها كله بسعييد وماقدرت ترقد موول وولا مفكره في الي استوابها اليوم من اهلها ..وعلى طول شلت التلفون واتصلت فيه..
سعيد: الووو
عفراء: هلا والله ..هلا بهالصوت
سعيد: اهلييين
عفراء: اشحالك حبيبي
سعيد: تمام
عفراء: شو تسوي
سعيد: ماشي يالس..
عفراء: ابغي اشووفك
سعيد: والله لو تبيني حياج الله تعالي بتلقيني في الشقه
عفراء: امممم بعد الشقه!!
سعيد: اشفيج حبيبتي لا تنسين انتي الحين زوجتي واي وقت ابغي لازم اشوفج وبعدين مافي احسن من هالمكان نتلاقى فييه يعني تبينا انسير مكان عام عشان حد من اهلج يشوفج لا الصراحه انا اخاف عليج
عفراء: وييييييييي على طاري اهلي اليوم اول ما دشيت عليهم شفتهم كلهم قاعدين على اعصابهم ويتريوني ههههههه بس قصيت عليهم بكلمتين وصدقوا
سعيد: ههههه جي ابغيج
عفراء: والله ولا حد يهمني كثرك انت يا سعيد تدري اني ماابغي اقعد عندهم خلااص ابيي اييك قولي ابوك مارد من السفر؟؟
سعيد: سفر؟!!!..اي سفر؟؟!!..هااا هي اتذكرت هي ابووي لا والله حبيبتي بعده مارد بس بيرد جريب ان شاء الله انتي يالله لا تضيعين الوقت اييج والا انتي بتين؟؟
عفراء: لا انا بيي احسن لاني برد بسرعه وماببات هالمره مع انه كان خاطري بس يالله شو اسوي الاهل متحلفين لي واخاف ابات هالمره بعد..
سعيد: خلااص انتي بس تعالي الحين ويصير خير
عفراء: اوكي بييك الحين يالله باااااااي
سعيد: باااااااي
.................................
اما خليفه..الي كان واقف عند باب حجرته وهوو منصدم ..اتمنى في هاللحظه تنشق الارض وتبلعه ولا انه يشوف هالمنظر جدامه.. زوجــــته الي حبها ووثق فيها وطرد امه واخته واخوه علشانها راقده ويا واحد ثاني !!!!!..ومن الصوب الثاني موزه الي كانت ترتجف من الخوف اول ماشافت خليفه جدامها..هذا آخر شي كانت تتوقعه انه يدش عليهم خليفه وهي بالهمنظر والحين ماتقدر تجذب علييه لانه هالشي جدامه ويالس يشوفها..اما خالد الي ولا هامنه ويقول في خاطره(( يا فرحه ماتـــــــــــــمت ))..وتوه بيطلع من الحجره يبا يشرد بس زخه خليفه ..
خليفه((يصارخ)): انت شو تسوي اهني يالجلب
خالد: هههه انا الجلب والا انته الي هاد حرمتك ولا تدري عنها يمكن انا عاشر واحد تدخله البيت هههه وتطلع معاه ولو مو مصدقني تعال اراويك مكالماتها لا ومسجلنها بالصوت بعد وصورها يوم كانت معاي كله محطاي عندي ههه بس لا حرام ما براويك اخاف اجرح شعورك هههههههه الله يخليك قوم قوم عني خلني اروح ولو تبا صوتها وهي تتكلم معاي بالتلفون وفرحانه لانك بتسافر هههه نصيحه مني ياريال دير بالك على حرمتك زين يالله جااااااااااااو ..
وطلع خالد بعد ماقال كل شي حق خليفه ..معقوله هذا الي كان يرمس عنها خالد هي زووجته ..معقوله!!!!!!!!..وفجأه يتذكر ((سالم: امممم انا شفت مرتك امس فيلليل في مطعم
خليفه: انزين وخير يا طير يعني شو تباني اسوي
سالم: امممم شفتها ويا شلة شباب((
وكلام سالم يتردد في ذهنه ما قدر اييود عمره اكثر عن جييه..سارلها ومطها من شعرها ..
موزه: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه خليفه صدقني انا احبك كل الكلام الي ينقال عني جذب ..جذب
خليفه: ليش اتسوين فيني جييه يا موزه ليييش..انا حبيتج اكثر عن نفسي واهلي وكل شي تبينه مااردج فييه اقصر على اهلي ولا اني اقصر عليج ..وبعد كل ها تخونيني وانا غافل عنج ..وانا غااااااااافل ..يسحب شعرها بكل قوته ويسحبها من السرير الي كانت قاعده عليه لين الصاله ..
موزه: اااااااااااااااااااي خلييفه اااااااااي بس خلاااااص صدقني كله جذب والله انا احبك
خليفه: انتي طااااالق ..طاااالق ..طالق..ويعطيها شوته قويه يفرها عند باب الصاله..طلعي برع ماابغي اشوفج اهني عندي طلعي
موزه((منهاااره..تصااارخ وتصيح)): لااااا لااااا خليفه لاااا تطلقني ارجووووك ردني انا ماعندي مكان اروحله خلفيه انا زوجتك وهذا بيتنا بنعيش فيه انا وياك خليفه انا احبك
خليفه يفتح باب الصاله ويودها من شعرها ويسحبها لين الباب الي برع وبيشوتها على بطنها...
موزه((وهي تقعد تحت ريول خليفه وبتبوس ريلها)): ااااااااااااه خليفه ما عليه انا مسامحتنك انا استاهل الي تسويه فيني بس ارجوك ردني خلني على ذمتك ارجوووك يا خلييفه انا ماعندي مكان اروحله ارجوووك
خليفه بيشوتها عشان تقوم عنه..وبيودها من قميص النوم الي كانت لابستنه وبيفرها في الشارع الي مافيه حد ومافي ولا سياره تمر في هالليل وبيقفل عنها الباب..وبيروح عنها داخل..موزه تصيييح وتصارخ تنادي على خليفه عشان يفتح لها الباب بس لا حياة لمن تنادي..خليفه خلااص ما بيسمعها ولايبغي يشوف رقعة ويهها ..بس وين تروح بهالليل ..تروح عند اهلها شو تقولهم!!!! تقولهم انه ريلها طردها من البيت وهي بهاللبس والا شو تقولهم اصلاا اهلها جي ولا جي متبريين منها ما يبونها عندهم ما صدقوا يفتكون منها حتى عرسها محد منهم حضر غير امها وهذا بس عشان الناس ما يرمسون عليهم..
اما داخل خليفه يالس يتلبس وهو شكله مستعيل وقال لازم يسير بيت عبير يرد امه البيت ..امه الي آخر مره ضربها ولولا سالم جان سوى فيها اكثر عن جيه وكل هاا بسبة موزووه..وهاي النتيجه!!..على طووول يتجه صوب سيارته ويشغلها ويطلع على طول ..طبعا موزه من شافت السياره على طول تمت تركض وراها ..
موزه((تصااارخ وهي واقفه في نصف الشارع)): خليييييييييييييييييفه..خلييييييييييييييييييفه تعااااااااااااااااااااااال.. خليفه وين رايح تعال خذني وياااك خليفه..هههههههههه خلااص خليفه رااااح راااح ما بيرد ..شوفوا يا جماعة الخير ..هالشارع بيتي انا محد يجييسه فاهمييييييييين محد بيي صوبه ههههه خليفه هدني ما يعرف اني انا عندي بييت كبييير اكبر من بيته هههههه ..هالشارع كله مااالي كله..فجأه وهي يالسه تصارخ توقف سياره..انتواااا ايييييييييييه ليش يايين بيتي شو تبووون ..
ينزلون هم الاثنين من السياره..
الشرطي: اووووو هاي شكلها رايحه فيها ..شقا مخلينها تطلع في نص الليل وهي جييه
الشرطي الثاني: هي والله شو رايك ناخذها معانا..
الشرطي: اقول انتي ليش يالسه اهني وين اهلج وين بيتكم؟؟
موزه: هههههههههههه اهلي!!!!!!..وييين وييين ويين اهلي..هيييه اهلي كلهم ماتوا كلهم وانا بروحي بس في الدنيا وخليفه ودرني هي هي ودرني ورااح راااح توني شفته خلااص ما بيرد مره ثانيه هههههههههه وهذا بيتي هذا كله بيييتي انا بروحي انتوا ليش تدشون من غير ماتدقون الباب ماتعرفون انه هذا بيتي ..هيييه صح بيتي مفتوح حق الكل حياكم حياكم قعدوا شو تشربون
الشرطي: اقولك هاي شكلها رايحه فيها شيلها خلنا نوديها مستشفى الامراض النفسيه وهم بيتصرفون معاها
الشرطي الثاني: انزين واهلها؟؟
الشرطي: والله لو اهلها موجودين ما خلوها تطلع بهالليل وهي جييه
الشرطي الثاني: خلااص الي تشوفه
ويقومونها ويمسكون ايدها ويدخلونها السياره..
موزه..يلست في السياره وهي ضامه عمرها ويالسه ترتجف من الخوف: انتوا وين موديني
الشرطي: لا تخافين بتعرفين عقب..
وهــــــــــــاي نهاية موزه..
وصل خليفه عند بيت قوم عبير وحرق الجرس من كثر ما يدقه بس محد يرد ..لان البشكاره كانت خايفه تبطل الباب ومستغربه منو بييهم هالحزه بس آخر شي تجرأت وفتحت الباب..
البشكاره: نعم بابا
خليفه: وين قوم ماما عبير
البشكاره: ايسير مستشفى..
خليفه: مستشفى!!!!!!! ليش مستشفى
البشكاره: انا ما يعرف..
خليفه: اوكي خلااص
ويسير خليفه صوب سيارته ويتجه على طوول صوب المستشفى..
ويدش داخل..واول ما بيشوف الدكتور بيوقفه...
خليفه: دكتوور..دكتووور
دكتور: نعم
خليفه: اخوي ممكن اعرف وين غرفة اميي
دكتور: امك ميين ..اسمها اييه؟؟
خليفه: عايشه خليفه محمد
دكتور: يبأه انته اكيد خليفه؟
خليفه: هي نعم انا وانت كيف عرفتني يا دكتور؟؟
دكتور: اصلها دايما كانت تكرر الاسم ده وتؤول انك ابنها وانك ظالمها وكلام نحن ماكناش نفهمها
خليفه: وهي وينها الحين يا دكتور؟؟؟
دكتور: مااعرفش اؤوولك اييه يا استاز خليفه بس شد حيلك والبئيه اف حياتك ..
يروح الدكتور عن خليفه..خليفه مااستوعب الي قاله الدكتور وعلى طول تم يركض شرات الميانيين في المستشفى ويدور على حجرة امه ليين ما لقى عبير اتصارخ وتصيح في حضن ام فيصل الي تأثرت واايد وتمت تصيح ويا عبير ..وفيصل بعد نفس الشي كان يهدي سالم الي كان منهاااار ويصييح ويصارخ شرات اليهاال بس ما ينلام مالحق يتعنى بامه الي سنه ماشفاها وهو متغرب..خليفه من شاف هالمنظر جدامه تم واقف ومنصدم من الي يشوفه ..
خليفه: انتوا ليش جي تسوون بنفسكم جي شو مستوي؟؟؟..ليكون صدقتوا انه امي ماتت لا لا امي عايشه ماماتت
عبير((تصارخ)): انته!!!!..انته شو ياي تسوي اهني..الحين ياااااااي ..بعد شووووو بعد ما موتت امي يا الحقيير بعد ماموتها
سالم((وهو منهار وينش من عند فيصل وعلى طول يسير صوب خليفه )): ارتحت الحين يالنذل ارتحت...وبعد يااااااي الحين بعد شووووووو ..بعد شوووووو بعد مااراحت خلاااااص ما بترجع ..يرد يصارخ.. آآآآآآآآآآه خلاااااص امي ما بترجع على طول يسير فيصل صوبه وياخذه من عند خليفه قبل لا يسوي شي وهوو مب حاس بعمرع
سالم: خلني يا فيصل خلني اطلع الي ابقلبي ..هذا الي موت امي يا فيصل هذاا..انا لازم اشتكي لازم
فيصل((وهو يصيح ويا سالم)): سالم ..بس حرام عليك عورت قلبي
خليفه((ماقدر اييود عمره وتم يصيح ويصارخ)): لاااااا لااااااااا امي ماماتت حرام عليكم لا تموتونها وهي حيه لاااا..وعلى طوول يركض لين حجرة امه ..ام خليفه ((الله يرحمها)) الي كانت متغطيه كامل..بس اول ماشافها خليفه انفجر من الصياح وحس انه لازم يقتنع انه امه خلااااص راااحت..وعلى طول يصييح..اميييييييييييييييي الله يخليييج نشي اميي قومي ردي معاي البيييت الله يخليييج بس عشان اعرف انج راضيه علي ..امييييييييييييييييييييي ردي علي الله يخليييج..ردي علييي..انا طلقت موزه خلااص بنعيش انا وياج في البيت وسالم ويانا بعد ..ًصدقيني يااااا اميييي انا اتغيرت خلااص انا اتغيرت..ارجووووج نشييي ..انا اعرفج اميي انتي بالعماله جي تسوييين اميي الله يخلييييج يالله نشي يالله يالله..((يطيح عمره عالارض وييلس يصارخ ويصييح شرات الميانيين))بس هالمره يووا الدكاتره وطلعووه برع ..تعبوا ويااه لين ما طلعووه لانه ماكان يبغي يطلع من عند امه بس مايسوي غصبا عليه بيطلع..هذا هوو خليفه طلع برع وتم يصيح ويصارخ وفيصل مب عارف يهدي خليفه والا يهدي سالم ..بس خليفه صدق كان يكسر الخاطر وكان يتمنى انه عبير او سالم يسيرون له ويواسونه يبا يحس ابراحه اشوي وانهم راضيين عليه بما انه ما لحق يكسب رضا امه ..بس منو متفيج له الحين وك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://reussi.alafdal.net
 
هذا ما جنته نفسي علي ( رواية )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قصر العلوم وثقافة العامة :: العباقر والمتفوقين :: حكايات ونكت-
انتقل الى: